اقرأ أيضاً  ◄
بعد مرور 3 سنوات على التعاقد ريتشارد الحاج: لؤي حصل على 90% من مستحقاته بينما لم احصل الا على 7 اغاني بالعافية
no related articles at the moment
الصفحة الرئيسية    /    صوت و صورة    /    خاص بالفيديو والصور، باتريسيا هاشم- موسيقى أسامة الرحباني حبست انفاس جمهور قصر المؤتمرات بالامس، هبة طوجي عروس المسرح بدون منازع، حضور دافىء لوديع ابي رعد والاستاذ منصور الرحباني الحاضر الاقوى
 
خاص بالفيديو والصور، باتريسيا هاشم- موسيقى أسامة الرحباني حبست انفاس جمهور قصر المؤتمرات بالامس، هبة طوجي عروس المسرح بدون منازع، حضور دافىء لوديع ابي رعد والاستاذ منصور الرحباني الحاضر الاقوى
الأحد ١٣ تشرين الثاني ٢٠١١، ٣٠:٢٣
 
خاص بالفيديو والصور، باتريسيا هاشم- موسيقى أسامة الرحباني حبست انفاس جمهور قصر المؤتمرات بالامس، هبة طوجي عروس المسرح بدون منازع، حضور دافىء لوديع ابي رعد والاستاذ منصور الرحباني الحاضر الاقوى
  Cuurent Rating / Please Rate :


: أقّل ما يقال في حفل أسامة الرحباني وهبة طوجي ووديع ابي رعد بالامس في قصر المؤتمرات في ضبية انه حلماً عالمياً على ارض عربيّة ، وكرّس الحفل هبة بالامس فنانة من العيار "الخطير" و"الثقيل" والعالمي لما تتمّتع به هذه الشابة من موهبة خارقة قد لا تتكرّر في الوطن العربي .

شاهد عالبال يا وطنّا



برنامج الحفل كان حافلا بالمفاجآت لناحية الاغنيات التي اختارها أسامة لهذا الحفل الذي أُصرّ انه من أجمل الحفلات على الاطلاق بعيداً عن عامل الابهار في الديكور الذي يحاول البعض الهاء الجمهور به وبعيداً عن "المازة" و"كاس العرق" ، فهو حفل راقٍ وعالمي بامتياز من حيث شكل المسرح وتوزيع أماكن العازفين وتوزيع ادوار المغنيين هبة ووديع ومن حيث أدائهما وطريقة تفاعل أسامة مع الحضور وتعريفه على كل أغنية قبل ادائها مع شرح بسيط عنها ...

أما هي ، فملكة متوّجة على عرش الغناء اللبناني بدون منازع ولا منافس ولا "من يحزنون"، وعنيت هنا طبعاً بنات جيلها من الفنانات ، فهبة تمكنّت في ساعة ونصف الساعة من حبس انفاس الحضور الذي تفاعل معها بشكل كبير فعلا الصراخ في ارجاء صالة قصر المؤتمرات أكثر من مرّة منادياً باسم هبة ومطلقاً عليها الكثير من الالقاب ابرزها "ديفا" ...

شاهد "لازم غير النظام" هبة طوجي ووديع ابي رعد



لم تغنّي هبة اجمل اغنيات البومها الجديد "لا بداية ولا نهاية" فحسب ولا اجمل ما انتج أسامة من أغنيات اجتماعية ووطنية كـ" هيدا لبنان" و " لازم غيّر النظام " وغيرها من الاغنيات، بل غنّت الفرح والحريّة والانوثة في ليلة أعتبرت عرسها الحقيقي لأنها كانت النجمة المطلقة على المسرح الذي كان ملكها وحدها فتألقت وغنّت وانفعلت ورقصت وصرخت ولكنها في كل هذه الحالات أجادت وأبدعت غناءً وحضوراً ولم يخذلها صوتها طوال الساعة والنصف ولا يمكننا هنا الاّ ان نهنئها على هذا المجهود الجبار، فأنتم أعلم كيف تغنّي هبة طوجي وكيف تتحّرر من حياتها وجسدها وشخصيتها وتعيش الاغنية حتى الثمالة مما ساهم في خطف انفاس الجمهور الذي اعتقد لوهلة انه ليس في لبنان في ظل تدنّي مستوى الاغنيات عموماً ومستوى الفنّ اللبناني خصوصاً...

وكانت مشاركة وديع ابي رعد قيّمة جداّ محبّبة ودافئة خاصة وان له جمهور عريض يحبّه كثيراً استمتع بالامس بكل ما قدّم من اغنيات وبالديو الذي شكّله مع هبة وأثنى الحاضرون على صوت وديع وانسجامه مع هبة فشكلا ثنائياً رائعاً ولعل الصداقة التي تجمعهما سهّلت لهذا الانسجام التام .

شاهد تحية لمنصور الرحباني "لا بداية ولا نهاية" لهبة طوجي



وأخيراً لا بدّ من رفع القبّعة لأسامة الرحباني ، هذا المبدع الجبار الذي كلما تلتقي به او تشاهده يعزف او تسمع أغنيات من توقيعه تقول "اللي خلّف ما مات" فهو بالامس أشعل فينا الحنين الى الكبير الاستاذ منصور الرحباني الذي كان حاضراً بقوة في الحفل لكثرة ما تحدّث عنه أسامة طوال الحفل واكثر ما كان مؤثّراً خلفية أغنية "لا بداية ولا نهاية" وهي عبارة عن فيلم للطبيعة في كل الوانها وفي كل مراحل تبدّلها ويبدأ الفيلم بالاستاذ منصور الرحباني في مشهد حي وهو ينظر الى الكاميرا وينتهي به ولعّله المشهد المؤثّر الاقوى خلال الحفل الذي يُقدّم مرّة ثانية هذا المساء .

عمل فني متكامل راق و على مستوى عالمي عوّض للجمهور ربما حزنه على خسارة مغارة جعيتا منذ ايام والتي أجمع اللبنانيون على انها عجيبة لبنانية ، وربما صوت هبة طوجي والفن الذي تقدّم عجيبة لبنانية جديدة تجعلنا نفخر اننا من هذا الوطن فنرفع رؤوسنا عالياً و"منشوف حالنا" بصبية مبدعة من لبنان.

شاهد الصور